أكد ضرورة النظر إلى مستقبل المنتخب

None

دعا الدولي الجزائري عيسى ماندي عقب الإقصاء المبكر والمؤلم في الدور الأول لكأس أمم إفريقيا 2023 إلى "قلب الصفحة وتوحيد الصفوف والنظر إلى المستقبل الذي ينتظر المنتخب".

وفي رسالة إعتذار نشرها عبر حسابه الرسمي على "إنستاجرام" عبر ماندي عن تأثره الشديد بهذا الاقصاء المر عقب الهزيمة الموجهة أمام منتخب موريتانيا بهدف وحيد، قدم اعتذاره من الجمهور الجزائري العريض الذي يستحق حسبه "نتائج تليق بوفائه ودعمه الدائم".

وأكد خريج مدرسة ريمس الفرنسي: "يجب علينا اليوم، طي صفحة الإخفاق ورفع رؤوسنا والنظر إلى المستقبل، يجب أن نقف جميعا مع المنتخب الذي تنتظره أيام جيدة ومستقبل مشرق".

وأضاف: "على الرغم من صعوبة الكتابة واختيار الكلمات في مثل هذه المواقف، إنني ابقى دائما جاهزا للمشاركة في إعادة زرع البسمة والأفراح للجمهور الجزائري، وأوجه الشكر للجميع على رسائل الدعم التي وصلتني".

وأضاف مدافع نادي فياريا: "حمل قميص المنتخب الوطني الجزائري عزيز كثيرا على قلبي ويشعرني باعتزاز خاص (...) لهذا أشعر بالخيبة الكبيرة التي مر بها الجمهور الجزائري الذي كان دوما واقفا الى جانبنا".

بقلم فريق التحرير

578


0 تعليق

    لا يوجد تعليقات

أضف تعليق